2 فبراير 2018

اليوتيوب سيضيف إشعارات جديده أسفل مقاطع الفيديو التي يتم تحميلها

التصنيفات

قال يوتيوب اليوم إنه يشرع في إحداث تغيير في خدمته من شأنها أن توفر للمشاهدين مزيدا من الشفافية حول الأماكن التي يحصل فيها أصحاب الأخبار على تمويلهم. وفقا لإعلان الشركة، سيضيف يوتوب الآن إشعارات أسفل مقاطع الفيديو التي يتم تحميلها من قبل هيئات البث التي تتلقى مستوى حكوميا أو تمويلا عاما.  يقول جيوف سامك، مدير أول منتجي يوتوب نيوز، في مدونة مدونة الشركة: "هدفنا هو تزويد المستخدمين بالمعلومات الإضافية لمساعدتهم على فهم مصادر المحتوى الإخباري التي يختارون مشاهدتها على يوتوب بشكل أفضل".  وقد تم الإعلان عن إطلاق الميزة من قبل وول ستريت جورنال، والتي أوضحت كيف أن التغيير قد يساعد على معالجة مشكلة "الأخبار المزيفة" الجارية التي تمتد على شبكة الإنترنت، حيث غالبا ما تعطى نظريات المؤامرة هامش والدعاية على قدم المساواة الرؤية والاهتمام كمصادر الأخبار المشروعة.  وسيؤثر هذا التغيير على مصادر مثل خدمة الإذاعة العامة في الولايات المتحدة (بس)، ولكنه سيزيد من وضوح المؤسسات الإخبارية الحكومية الأجنبية مثل رت الروسية. وكما ذكرت صحيفة وول ستريت جورنال، فإن مسؤولي المخابرات الأمريكية وصفوا رت "منفذ الدعاية الدولي الرئيسي للكرملين".  ستظهر هذه العلامة الجديدة في البداية للمستخدمين في الولايات المتحدة فقط، وقد لا تكون دائما دقيقة.  سيتوفر نموذج "إرسال تعليقات" أيضا في حالة ظهور مشكلات متعلقة بالإسناد، وفقا لما يقوله يوتوب.

 في حين أن زيادة الشفافية حول التقارير الإخبارية الممولة من الحكومة ستساعد، إلى حد ما، في توفير المزيد من السياق حول مقاطع الفيديو الإخبارية على موقع يوتيوب، فإنه لا يذهب على الإطلاق بعيدا بما فيه الكفاية لمعالجة قضية أكبر مع الأخبار وهمية، نظريات المؤامرة، أو المحتوى الآخر الذي تم تصميمه للتأثير على الرأي العام من أجل تحقيق مكاسب مالية أو سياسية.  ومع ذلك، يقول يوتيوب أن معالجة مشكلة الأخبار وهمية هي واحدة من عدة أهداف لها لعام 2018.  وكجزء من جهودها الرامية إلى تشديد سياسات المحتوى، تقول الشركة إنها تعتزم العمل مع شركاء الأخبار لتقديم المزيد من الحلول لتسليط الضوء على مصادر الأخبار الموثوقة على موقعها في عام 2018.  يدعي يوتوب أنه أحرز تقدما في هذا المجال من خلال تحسين عرض المحتوى من مصادر الأخبار الموثوقة على الصفحة الرئيسية في قسم "الأخبار العاجلة" الجديد وكذلك في البحث.  تم الإعلان عن هذا الهدف إلى جانب العديد من الأهداف الأخرى هذا الصباح، كجزء من قائمة مهام يوتوب لهذا العام.  وتشمل المبادرات الأخرى تحسين التواصل مع منشئي المحتوى، وإعطاء منشئي المحتوى أدوات أفضل لتحقيق الدخل، وتوسيع الميزات الاجتماعية مثل علامة التبويب "المجتمع" و "بكرات"، وزيادة الاستثمار في المحتوى التعليمي
المصدر

كتب بواسطة :

مصمم ومطور و اعشق العمل في منصة بلوجر

Komentar Facebook
0 Komentar Blogger

أرائكم تسعدنا:لمتابعة التعليق حتى نرد عليك فقط ضع إشارة على إعلامى
التعبيراتالتعبيرات